علم نفس الألوان ..

قرأت دراسة توضح مدى تأثير الألوان على عملية التسويق ..

كيف تؤثر في صناعة المحتوى التسويقي ..

كيف يراها العملاء و كيف يتم جذبهم للمنتج / الخدمة المقدمة ؟

هل فكرت يوما أن تعترف أن اختيارك لألوان صفحتك الخاصة لعرض المنتج / الخدمات قمت بدراستها وتحليلها ؟

الكثير منا يصنع المحتوى التسويقي لعرض أفكاره و عرض تجارته حسب الألوان التي يحبها و ليس حسب الألوان التي يجب أن يحبها العملاء .

فرق كبير بين ما نحبه و بين ما يجب أن نختاره ؟

مبادئ علم نفس الألوان

يحتوي كلُ لونٍ من الألوان على مجموعةٍ من المعاني التي تؤثّرُ على الحالة النفسيّة

وقد ترتبطُ بعض هذه الألوان بتأثيراتٍ خاصة على حالة الانسان المزاجية إذا ارتبطت مع شيءٍ معينٍ أثر على حياتِه مسبقاً.

كلّ شخص يُقيّمُ الألوان المحيطة به بشكلٍ تلقائيّ، أي يعتمدُ على تحليل دماغه لها

ومن ثم يعملُ على إصدار الأحكام على كل لونٍ يراه.

لا تتشابه تصرّفات الأشخاص معاً نحو الألوان، فكلُ شخصٍ ينظرُ إلى كل لونٍ بنظرةٍ خاصةٍ به، لذلك ليس بالضرورةِ أن تتشابَه ردود الأفعال بين الأشخاص عند رؤية لون ما في وقتٍ واحد.

الألوان هي التي تعكسُ تأثيرها على الأفراد. يجبُ أن يدلَّ معنى اللون على السبب المستخدم فيه، حتّى ينجحَ في تحقيقِ التأثير المناسب على الحالة النفسيّة.

علم نفس الألوان ؟

هو دراسة قائمة تهدف إلى تحديد مدى تأثير الألوان على قراراتنا اليومية .

ما أهميته في العمل التجاري و التسويق ؟

إن استخدام اللون الصحيح يساعد على إيصال الفكرة والمحتوى بالطريقة الصحيحة المطلوبة التي تريد أن يشعر بها العملاء

لنأخذ جولة في علم الألوان و نحلل معانيها حسب ما حللها علم نفس الألوان ..

لنلقي نظرة على أبحاث مدعومة لوجهات نظر حول دور الألوان في الإقناع.

أهمية الألوان في التسويق

في البداية دعونا نتحدث عن العلامات التجارية، والتي تعدّ واحدة من أهم القضايا المتعلّقة بمفهوم الألوان والمجال الذي جعل العديد من المقالات تواجه مشاكل فيه.

هناك العديد من المحاولات لتصنيف استجابة المستهلك لمختلف الألوان

color-emotion.thumb.jpg.6e2055b6e0b6cd7b

لكن حقيقة الأمر هي أن الألوان تعتمد بشكل كبير على التجارب الشخصية حتى تكون ترجمة عالمية لمشاعر معينة.

لكن هناك رسالة أشمل في مفاهيم الألوان. على سبيل المثال، تلعب الألوان دوراً كبيراً إلى حدٍ ما في عمليات الشراء والعلامات التجارية.

في دراسة تحمل عنواناً مناسباً وهو تأثير الألوان في التسويق، وجد الباحثون أن 90% من القرارات المفاجئة للمنتجات قد تعتمد على الألوان فقط (وفقاً للمنتج).

وفيما يتعلّق بالدور الذي تلعبه الألوان في العلامات التجارية، فتظهر لنا النتائج من الدراسات مثل دراسة التأثير التفاعلي للألوان، أن العلاقة بين العلامات التجارية والألوان يتوقّف على مدى ملائمة لون الشيء المستخدم لعلامة تجارية معينة (وبمعنى آخر، هل “يتناسب” اللون مع الشيء المُباع).

وأكّدت أيضاً دراسة الأحمر المثير والأزرق القويّ أن نية الشراء تتأثّر بشكل كبير بالألوان نظراً للتأثير الذي لديها على الطريقة التي يُنظر بها للعلامة التجارية. ما يعني أن الألوان تؤثر على الطريقة التي يرى بها المستهلكون هوية العلامة التجارية المعنيّة (على كل حال، من يريد أن يشتري دراجة نارية لشركة هارلي دافيدسون إن لم تعطي شعوراً أن الهارلي قوي ورائع؟).

وكشفت دراسات أخرى أن عقولنا تفضّل العلامات التجارية المعروفة، مما يجعل الألوان مهمة جداً عند إنشاء هوية العلامة التجارية. بل أنه قد اُقترح في بحث الألوان والتطبيق أنه من الأهمية الأساسية للعلامات التجارية الجديدة أن تستهدف ألواناً للشعار تضمن فيها تميّزها عن باقي المنافسين الراسخين (إن استخدم جميع المنافسين الأزرق، فستبرز باللون الأرجواني).

حين يأتي الأمر عند اختيار اللون “الصحيح”، وجدت الأبحاث أن ردة فعل المستهلك المتوقعة اتجاه اللون المناسب مع ارتباطه بالمنتج هي أهم بكثير اللون نفسه. وبالتالي إذا قام صاحب دراجة هارلي بشراء المنتج كي يشعره بالقوّة، فبالإمكان أن تفترض أن الإصدار ذو اللون الوردي واللامع منه لن تكون مبيعاته جيّدة.

أجرت جينيفر آكر-العالمة النفسية وأستاذة جامعة ستانفورد-دراسات حول هذا الموضوع بالذات في بحثها أبعاد هوية العلامات التجارية، ووجدت دراساتها خمسة أبعاد أساسية تلعب دوراً في هوية العلامات التجارية:

brand-personality.thumb.jpg.cdbaf640144c

(قد تشترك العلامات التجارية في صفتين، لكن في الغالب تُهيمن عليها صفةً واحدة. آخر صيحات الموضة تبدو أنيقة، معدات التخييم تبدو صلبة).

وأظهر بحث آخر أن هناك علاقة حقيقية بين استخدام الألوان ومفهوم العملاء لهوية العلامة التجارية.

بعض الألوان تنحاز بصورة عامة إلى صفات محددة (على سبيل المثال، البني مع الصلابة، الأرجواني مع الرقيّ، والأحمر من الإثارة). لكن تقريباً كل دراسة أكاديمية عن الألوان والعلامات التجارية ستخبرك أن تكون ألوان علامتك التجارية تدعم الهوية التي تريد تصويرها أكثر أهمية بكثير من أن تحاول مجاراة الصورة النمطية المربوطة باللون.

بالنظر إلى عدم الدقة في التصريحات الفضفاضة مثل “الأخضر يعني الهدوء”. هناك نقصٌ في السياق، في بعض الأحيان يُستخدم للترويج لقضايا بيئيّة مثل موقع Timberland’s G.R.E.E.N standard، لكن في بعض الأحيان يهدف للترويج في المساحات المالية مثل موقع Mint.com.

في حين أن اللون البني قد يكون مفيداً في المستلزمات الصلبة (مثل شركة Saddleback Leather)، وعندما يوضع اللون البني في سياق آخر فقد يُستخدم لخلق الدفء، يجذب المشاعر (عيد الشكر) أو لإثارة شهيتك (في كل دعايات الشوكولاتة التي شاهدتها من قبل).

الخط الفاصل:

لا أستطيع أن أعرض عليك إرشادات سهلة وواضحة لاختيار لون علامتك التجارية، لكن بإمكاني أن أؤكد لك أن السياق الذي تعمل فيه هو بالتأكيد اعتبارٌ أساسي.

الذي يلعب دوراً في الإقناع هو ما تخلقه علامتك التجارية من مشاعر، طابع، وصورة. كن متأكداً من معرفة أن الألوان تلعب دوراً فقط عندما تتناسب مع هوية العلامة التجارية المطلوبة (على سبيل المثال، استخدام الأبيض لربطه بحب شركة أبل للتصميم البسيط والنظيف).

ومن غير السياق، فاختيار لون على آخر لا معنى له، وهناك القليل من الأدلة لدعم نظرية أن “البرتقالي” سيجعل الناس على الصعيد العالمي يشترون المنتج أكثر من اللون “الفضي”.

تفضيلات الألوان حسب نوع الجنس

الحسّ المناسب قد يفسر سبب أن أكثر السيارات باللون الأبيض، أسود، فضّي ورمادي … لكن هل هناك شيءٌ يفسّر سبب عدم وجود أدوات كهربائية باللون الأرجواني في العمل؟

واحدة من أفضل الدراسات في هذا الموضوع هي دراسة جو هالوكس مهام الألوان. تعرض معلومات هالوكس بعض التفضيلات الواضحة في بعض الألوان بين الجنسين.

من المهم أن نلاحظ أن بيئة الفرد –وخصوصاً مفاهيمه الثقافية– تلعب دوراً قوياً في فرض اللون المناسب للجنس، وهذا بدوره بإمكانه أن يؤثر على اختيارات الفرد. افترض، مثلاً، قد غطّت مجلة سميثسونيان تفاصيل أسباب أن اللون الأزرق يصبح لوناً للأولاد واللون الوردي يعتبر في النهاية لوناً للفتيات (وكيف اعتادت أن تكون العكس!).

وهنا نتائج هالوكس للألوان الأكثر والأقل تفضيلاً لدى الرجال والنساء:

الألوان المفضلة للرجال

male-favcolor.thumb.jpg.6f1d9a81e16d799c

الألوان المفضلة للنساء

fem-favcolor.thumb.jpg.d6849b5c5a02a4f5d

الألوان الأقل تفضيلاً لدى الرجال

male-leastfavcolor.thumb.jpg.5e0a385c708

الألوان الأقل تفضيلاً لدى النساء

fem-leastfavcolor.thumb.jpg.4e307dd0ff60

أهم النقاط البارزة في هذه الصور هي سيادة اللون الأزرق في كلا الجنسين (كان اللون المفضّل في كلا المجموعتين) وتفاوت المجموعتين في اللون الأرجواني. أدرجن النساء اللون الأرجواني ضمن أول الألوان تفضيلاً، لكن الرجال لم يدرجوه في قائمة الألوان المفضّلة. (قد يكون هذا السبب في عدم وجود أدوات كهربائية باللون الأرجواني، لأنه منتجٌ مرتبط بالرجال إلى حدٍ كبير؟)

ويظهر بحث آخر في دراسات لمفاهيم الألوان وتفضيلاتها أنه عندما يتعلق الأمر بالعمق، الألوان الخفيفة ودرجة اللون فيبدو أن الرجال يفضّلون الألوان الغامقة بينما تفضّل النساء الألوان الهادئة. وكذلك الرجال في الغالب يختارون الألوان العميقة كمفضّلة لديهم (الألوان مع إضافات الأسود)، بينما النساء يتقبلون الألوان الخفيفة (الألوان مع إضافات الأبيض):

bright-vs-soft.thumb.jpg.86672abc16d8172
shades-vs-tints.thumb.jpg.bc09d93978a58d

المصدر: KISSmetrics

نُشر بواسطة maytha al kaabi

كوتش مهني محترف CTA / PCC-مدرب معتمد-مستشار مالي.أمارس الإدارة المالية مهتمة بالتطوير المهني والتحسين 77799690واتساب insta+snap+twitter / m4ytha_alkaabi

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

<span>%d</span> مدونون معجبون بهذه: