التنفس التحويلي

كتاب : التنفس التحولي لـ [جوديت كرافيتز]

هل فكرت يوما أن الاكسجين الذي يطلق في جسدك الطاقات الكامنة و يجعل الصحة تشع في جسدك .

هو نفس الاكسجين الذي يجعلك على قيد الحياة من دون اكسجين لمدة أكثر من 4 دقائق

لكن لا تعلم ان جسكط لا يستخدم الا 40% من طاقته التنفسية فقط .

ان الانسان يتعرض الى مجموعة من الصدمات النفسية , وهو امر لابد منه , تبدا من انقطاع الحبل السري

تنتقل من كائن معتمد على غيره الى كائن مضطر للاعتماد على نفسه كي يستطيع الاستمرار في الحياة .

ثم تبدا تتراكم المشكلات والصدمات النفسية و تتعاظم شيئا فشيئا و تختلف ردات فعلك تجاهها .

و بسببها نستخدم الجهاز التنفسي بصورة سيئة – وهي الأكثر شيوعا –

ففي الولايات المتحدة وجد أن 90% من الناس لا يستخدمون خلال تنفسهم سوى30 إلى 40% فقط من طاقة جهازهم التنفسي ،أي أن 60 إلى 70% من طاقة هذا الجهاز تعتبر معطلة .

إن الأمر يبدو كمن تتاح لهُ فسحة كبيرة ليتحرك فيها كيفما يشاء ،فيحصر نفسه في دائرة ضيقة.. والواقع أن حل هذه المشاكل متوفرة خلال جلسات التدريب على التنفس وهو تدريب يأخذ في الاعتبار مراحل يتبعها بدقة خلال الجلسات المتتالية

إن تفاصيل التجارب المؤلمة التي جعلت ردات الفعل التنفسية تأخذ هذا المنحى قد لا تكون عالقة بالوعي، ولكن آثارها باقية حتماً ،

ويحمل بصماتها كل من الجسد والمشاعر والعقل؛فهي تحجز عن المريض مشاعر الحب ،وعن عقله الأفكار الايجابية وعن جسده الصحة والعافية. إن زحزحة هذه الحواجز النفسية،وصولاً إلى إسقاطها،هي هدف الجلسات التدريبية ..
إنك عندما تتنفس بكامل طاقتك، تخلق مجالاً كهرومغناطيسياً من جراء تتالي الشهيق والزفير بشكل مستمر؛وفي خلال عشر دقائق ينفتح عقلك الباطن ويحرك أول مجال حُجز عنك.
التنفس الواعي..
إن أول ما يتم في التنفس التحولي هو تعليم الآخرين كيف يتنفسون ملء الرئتين. ومساعدتهم على اكتشاف أشكال تنفسهم الخاصة والمقيدة، وعلى إعادة تمرينها. تتجلى فوائد التنفس الواعي بشكل فوري، دون ان نضطر إلى انتظار مرور سنوات من التدريب،

فالواقع ان بمقدورنا أن نبدل أشكال تنفسنا في أي وقت كان، بمجرد ان نقرر التحكم بآلية تنفسنا.

وإليك تمرين يمكن ان يحقق لك التنفس الواعي….

إبحث عن مكان مناسب، اجلس أو استلقي في وضعية مريحة ثم استسلم للهدوء. فكر فيما تشعر بهِ في تلك اللحظة في جسدك وعقلك،ضع يدك على بطنك واضغط بقوة. افتح فمك قدر المستطاع ودع فكك يسترخي ثم استنشق قدر ما تستطيع من الهواء. تنفس عبر فمك وحسب،
دع الهواء الذي تستنشقه يدخل بطنك.ستشعر أيضا بالشهيق يرتفع من صدرك. وعندما يبلغ الشهيق حده الأقصى وتشعر انك ما عدت قادراً على استنشاق ذرة هواء أخرى، لا تنتظر، بل ازفر هذا الهواء عبر تنهده طويلة وصامتة، ثم استنشق الهواء مجدداً كما فعلت في السابق.
في تلك الأثناء، ابتسم في أعماقك وفكر فيما كانت خلاياك ستقوله لو أنها قادرة على الكلام
حاول ان تستحسن ما تقوم به. تنفس 15 مرة من دون توقف بين الشهيق والزفير .

*جلسة تنفس…
لا يوجد جلسة تنفس تحولي نموذجية ، إلا أننا سنوضح الإجراءات والمكونات العامة المشتركة بين معظم الجلسات، سنقدم لك فكرة واضحة عما يمكن توقعه لدى القيام بجلسة تنفسية للمرة الأولى.
قد تم إعداد مدربي التنفس التحولي كي يكونوا قادرين على تلقينك آليات الدورة التنفسية وأيضاً مساندتك في التعبير عن عواطفك وانفعالاتك.

أن المدرب قد خضع لما يكفي من جلسات التنفس التحولي بحيث تجاوز الحواجز الانفعالية لدية ليبلغ حدود الوعي الجسدي والروحاني.

تمرين جلسة التنفس

تستغرق جلسة التنفس ساعة ونصف الساعة وتبدأ بمقابلة قصيرة يطلب خلالها المدرب أن تزوده ببعض المعلومات الشخصية الهامة وبسجلك الطبي كي تتكون لدية فكرة ما عن المشاكل التي قد تطرأ .
ولكن المعلومات التي تقدمها للمدرب تبقى أقل أهمية من العلاقة التي تقوم بينك وبينه. فالمقابلة تسمح لكليكما بالاسترخاء والتعارف..
ويمكنك ان تستغل هذه الفرصة كي تعبر عن المخاوف أو الأسئلة التي تدور في رأسك ،و بشكل خاص كي تفصح عن الغاية التي تدفعك للقيام بالجلسة التنفسية..


– ما أكثر شئ ترغب القيام بهِ في حياتك؟
في أثناء الجلسة التنفسية، ستستلقي في مكان مريح مليء بالوسائد والملاءات. وما إن تشعر بالراحة والهدوء حتى يبدأ مدربك بإرشادك إلى كيفية الحفاظ على شكل تنفسي شامل ومترابط.

وقد تشتمل هذهِ المرحلة على إرشادات شفهية ومعلومات وإعادة تثبيت لوضعية الجسد ولمس المساحات التنفسية برفق وقوة .إن قيمة المعلومات أو التأكيدات الشفهية معروفة جداً.ولأن الدورة التنفسية تفسح المجال أمام النشاطات الذهنية اللاواقعية. تكون التأكيدات الايجابية أكثر فعالية وسرعة في هذه الحالة عما إذا وجهت مباشرة للعقل الواعي.

خطوات جلسة التنفس

يوفر الاسترخاء نوعاً من الترابط بين المدرب والمتنفس والخالق سبحانه وتعالى
ما تقوم أسهل طريقة لبدء الجلسة بمجاراتك لمدربك وهو يجسد الشكل التنفسي المثالي: فهذا الشكل التنفسي يكون أشبه بموجه ترتفع وتنخفض في حركة مستمرة. وهو يعرف بالتنفس الدائري. يكون الشهيق المثالي طويلاً يملأ الجسم كله، بينما يكون الزفير قصيراً ومسترخياً.ولا داعي لان تبذل أي جهد لدفع الهواء خارجاً فقط استرخي ودعه يخرج بهدوء بعيداً عن التوتر.



– لماذا التنفس من الفم بدل الأنف؟

في الجلسات الأولى :

نتنفس من الفم كي نسمح بدخول أكبر قدر من الهواء إلى أجسامنا.

الأنف أضيق من أن يتسع لحجم الهواء الكبير الذي تستلزمه عملية الشهيق أثناء الجلسة

أبرز الأحاسيس التي يمكن أن تنتابك الشعور بوخز في مختلف أنحاء جسمك. أن هذا الوخز يشير إلى حركة الطاقة وارتفاع ذبذبة ترددات الطاقة .ومن الطبيعي أن تشعر بما يشبه الدوار وهو شعور لم تعتد عليه يترافق مع ازدياد كمية الأكسجين التي تبلغ الدماغ.
كما انك قد تشعر بالحر أو البرد، وهذهِ ردة فعل طبيعية يحدثها جسمك نتيجة تخلصه من السموم . وقد تنتابك مجموعة متنوعة من الأحاسيس والانفعالات والذكريات والمعتقدات التي تتكاثر وتقوى ثم تتلاشى مع التنفس.


– في أثناء الجلسة .قد يطلب مدربك بين الحين والآخر أن تطلق بعض التنهدات وأكثر ما يتطلبه الأمر هو أن تحدث صوتاً مرتفعاً قدر المستطاع تطلقه في أعلى حد للشهيق المقبل وتستمر في إحداثه أثناء الزفير. وقد يشاركك المدرب التنفس كي يزيل أي ميل واعٍ للذات .


*لماذا التنهد؟
التنهد يساعد على تعزيز تدفق الطاقة لدى الإحساس بأي ارتباك.

كذلك أن التنهد يشكل بديلاً فعالاً عن البكاء باعتباره يجعل الطاقة تتحرك بسرعة أكبر..كما أن الصوت هو شكل من أشكال الطاقة الخام التي يتم التعبير عنها على درجة تردد مرتفعة.فإن سمحت لجسمك أن يحدث الصوت الذي يرغب بإحداثه فإنه سيطلق على الدوام الصوت المطلوب لعملية الشفاء، وقد تشعر بالذبذبة في بعض أنحاء جسمك حيث تتم عملية الشفاء.


*لماذا اللمس؟
قد يستخدم المدرب تقنية اللمس ، وذلك لأسباب عديدة فاللمسة القوية تستخدم لإراحة عضلات الجهاز التنفسي ولتوجيه التنفس إلى المساحات المغلقة من الرئتين.

كذلك يستخدم اللمس لإكتشاف وتحرير الطاقات المحتجزة بفعل العواطف المكبوتة .وفي أثناء التنفس العميق

ستلاحظ تغيراً في أشكال الطاقة أو في جسدك ومشاعرك.


*ما يحدث أثناء جلسة التنفس..
ستشعر بما ينتابك من أحاسيس ، و أيضاً تعبر عن هذهِ الأحاسيس بحرية. وقد يتخذ التعبير عنها أشكالاً عدة كالسعال والضحك والبكاء والحركة ولكن لا داعي للقلق،

واعلم أن أشكال التعبير هذهِ صعبة ومقبولة تماماً. وأضف إلى ما تقدم أن المدرب سيكون على أتم الاستعداد لمساعدتك ودعمك فهو نفسه قد مر بهذهِ التجربة ورافق آخرين في خوضها.

المرحلة النهائية للجلسة التنفسية..

تتمثل بارتقائك إلى مستويات أعلى من الإدراك. و يمكن بلوغ هذهِ المرحلة من خلال الدعاء الواعي والفراغ الحيوي الذي تولد بفعل التنفس. سوف تجد نفسك في حالة استرخاء وتأمل عميق، وقد تخوض تجربة روحانية ما، فبعض الأشخاص يكتشفون ذاتهم الحقيقية للمرة الأولى، لأنها غالباً ما تكون محتجزة تحت طبقات من السلبية والخوف. والواقع أن هذهِ الظاهرة تشكل إحدى النواحي المذهلة في التنفس التحولي..

التنفس التحولي تجربة ثرية تستحق التجربة .

التنفس أسلوب لحياة جديدة

تأليف/د.جوديت كرافيتز

INSTA – SNAP : EXPERT.QA

نُشر بواسطة maytha al kaabi

كوتش مهني محترف CTA / PCC-مدرب معتمد-مستشار مالي.أمارس الإدارة المالية مهتمة بالتطوير المهني والتحسين 77799690واتساب insta+snap+twitter / m4ytha_alkaabi

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

<span>%d</span> مدونون معجبون بهذه: